العتبةُ العبّاسية المقدّسة تستعدّ لتنفيذ خطّةٍ أمنيّة وخدميّة لزيارة النصف من شعبان

 

 

تستعدّ أقسامُ العتبة العبّاسية المقدّسة لتنفيذ خطّتها الأمنيّة والخدميّة لاستقبال زائري النصف من شعبان التي ستصادف ليلة ويوم الأربعاء (2آيار 2018م) الموافق لـ(15شعبان 1439هـ).

حيث شرعت الأقسام وبالأخصّ ذات العلاقة المباشرة بإعداد خطّة وحسب تخصّص كلّ قسم، وهي بانتظار المصادقة عليها من قبل الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة من أجل المباشرة بتنفيذها على أرض الواقع.

وبحسب شبكة الكفيل،  فإنّ الخطّة اتّسمت بالمرونة والسهولة والانسيابيّة وحاولت الأقسام أن تضع خططاً بديلة تحسّباً لأيّ طارئ مستفيدةً من باقي الخطط السابقة، حيث تمّت مناقشتها في بادئ الأمر مع مسؤولي كلّ شعبة ليتمّ فيما بعد عرضُها على الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة ومناقشتها مناقشة مستفيضة باجتماعات عديدة قبيل تنفيذها وبشقّيها الأمنيّ والخدميّ، والهادفة الى تقديم أفضل الخدمات للزائرين وتهيئة أجواء ملائمة لأداء مراسيم هذه الزيارة بكلّ سهولةٍ ويسر، وقد سخّرت الأقسام المعنيّة جميع إمكانيّاتها البشريّة والماديّة والمعنويّة المتاحة لهذا الغرض، بما يتلاءم مع أعداد الزائرين القاصدين لزيارة هذه البقاع الطاهرة في هذه الليلة المباركة والعظيمة الشأن.

يُذكر أنّ زيارة النصف من شعبان التي تتزامن مع ذكرى مولد الإمام المهديّ "عجّل الله تعالى فرجه الشريف" ‏تُعدّ ثاني أكبر زيارة مليونيّة تشهدها العتبات المقدّسة في ‏‏كربلاء بعد زيارة أربعينيّة ‏الإمام الحسين "عليه السلام" في العشرين من شهر صفر الخير.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input