الوصول لمراحل متقدمة في مشروع تقوية وتذهيب طارمة ضريح أبي الفضل العبّاس عليه السلام

 

كشف قسم المشاريع الهندسية في العبة العباسية المقدسة، عن الوصول لمراحل متقدمة في مشروع تقوية وتذهيب طارمة ضريح أبي الفضل العبّاس عليه السلام.

وقال رئيسُ القسم المهندس ضياء الصائغ، فبعد أن تمّ الانتهاء من تركيب وتثبيت الكتائب القرآنيّة التي تتوسّط جانبي وواجهة جدار باطن إيوان الذهب الكبير أو ما يُعرف بـ(الطارمة)، تمّ الانتقال مؤخّراً الى الجزء الآخر الذي يلي هذا الجزء وهي أعمال إكساء الأجزاء المتبقيّة الأخرى، والتي تشمل الجزء العلويّ من قوس الطارمة الأماميّ وما فوقه، بالإضافة الى السقف الداخليّ لها، مع المحافظة على نفس النقوش والزخارف القديمة، لكن بحُلّةٍ جديدة مع بعض الإضافات واللّمسات الفنّية التي تُضفي جمالاً وتناسقاً معماريّاً.

 وأضاف، "إنّ الأعمال التي تلت مرحلة الكتائب القرآنيّة هي مرحلةٌ تحتاج الى دقّةٍ في التنفيذ، نظراً لكثرة تشعّباتها الفنيّة الزخرفيّة وبالأخصّ في سقف الطارمة من الداخل، الذي يحتوي على أقواس متداخلة مع بعضها البعض، ومن ضمنها قوسٌ يتوسّط الكتيبة الداخليّة لتشكّل مع القوس الخارجيّ للطارمة الشكل العامّ لها".

وتابع، "إنّ التنفيذ يتمّ بنفس التصاميم القديمة، حيث تمّ أخذ القياسات اللّازمة لكلّ مقطع، وتمّ كذلك عمل هياكل حديديّة شكّلت أشكال الأقواس وثُبّتت بطريقةٍ احترافيّة وكُسيت ببلاطات الذهب".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input