العتبة العسكرية المقدسة تقيم ندوة ثقافية للتعريف بالسفير الثاني

 

 

أقامت العتبة العسكرية المقدسة ندوة ثقافية بالتعاون مع مركز تراث سامراء للباحث الاسلامي سماحة الشيخ عقيل الدراجي بمناسبة ذكرى وفاة السفير الثاني "محمد بن عثمان العمري"، بحضور العديد من خدام المرقد المقدس.

واستهلت الندوة بتلاوة معطرة من الذكر الحكيم قارئ العتبة العسكرية المقدسة الحاج قيصر الدجيلي شنف بها أسماع الحاضرين.

وتناول سماحة الشيخ عقيل الدراجي في كلمة القاها حياة السفير الثاني (محمد بن عثمان) حيث بين فيها ان  السفراء الاربعة قد تمكنوا في هذه الحقب من القيام بدورهم في ايصال وتبليغ ما يصدر من الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف، لشيعته والتصدي الى متابعة تنفيذ أوامره ووكانوا محلا اسراره وان لمحمد بن عثمان منزلة عظيمة عند الشيعة لما يشغله من مركز تبليغي حساس حيث تعتبر الغيبة مرحلة مهمة في تاريخ المذهب الشيعي ودوره في الوساطة بين الامام واتباع المذهب الشيعي.

واضاف الشيخ الدراجي، هنالك شخصيات ذكرها القران الكريم باحترام واجلال منهم انبياء ومرسلون وهو يدل بوضوح على نيلهم رضا الله تعالى.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input