منظمة دولية: العراق يستبعد 45 ألف طفل ولدوا في ظل داعش الارهابي

 

 

اكدت منظمة المجلس النرويجي للاجئين الخيرية، أن ما يقدر بحوالي 45 ألف طفل في العراق ولدوا تحت حكم داعش الارهابي، تم استبعادهم من المجتمع بسبب رفض الحكومة العراقية منحهم الوثائق واوراق الهوية .

ونقلت قناة فوكس نيوز في خبر عن الامين العام لمنظمة المجلس النرويجي للاجئين جان اغلند قوله، إن هؤلاء الاطفال ومعظمهم في مخيمات النازحين اليوم يمثلون قنبلة بشرية موقوتة.

واضافت، أن اولئك الاطفال ولدوا في الفترة ما بين اعوام 2013 الى 2017 حينما احتلت داعش مساحات واسعة من العراق، وتعتبر الحكومة العراقية شهادات ميلادهم غير قانونية باعتبارها صدرت عن مؤسسات تابعة للتنظيم الارهابي.

واشارت القناة، الى أنه بعد هزيمة الجماعة الارهابية وتحطيم وما يسمى بالخلافة ، تم وضع الكثير من عائلات داعش وعائلات المدنيين الذين يعيشون تحت حكم الجماعة في معسكرات للنازحين.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input