القوات الأمنية والحشد الشعبي يؤكدون ان كربلاء المقدسة امنة لاهلها وزائريها

 

اكد ابطال القوات الأمنية والحشد الشعبي المرابطين في المناطق الحدودية لكربلاء المقدسة من جهة محافظة الانبار انهم يحكمون الطوق بشكل كبير ومستعدين للتصدي لاي عمل يهدد امن المدينة.

وقال حيدر الظالمي القيادي في الحشد الشعبي في حديث لـ"شيعة ويفز"، ان ابناء القوات الامنية والحشد الشعبي يحكمون الطوق بشكل كبير لتامين كربلاء المقدسة من خلال انشاء خطوط عديدة للصد، وحفر الخاندق، وتشيد ابراج المراقبة، وتبادل المعلومات الاستخبارية، وتشكيل طوقاً أمنياً محكماً حول المدينة.

واضاف، ان اجاءات مختلفة تتخذها القطعات العسكرية بغية جعل المدينة امنة لاهلها وزائريها.

المقاتلون اكدوا على انهم يتمتعون بمعنويات عالية لحماية ارض كربلاء المقدسة، وهم على يقضة وحذر لصد أية أعمال انتقامية  لارهابيي "داعش"  بعد الهزائم المتواصلة الذي لحقت بهم في معارك تحرير الموصل.

 

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input