المرجع الشيرازي يدعو الى استلهام معاني التوفيق والورع والتقوى من الأئمة المعصومين عليهم السلام

المجموعة: المرجعية الزيارات: 148

 

 

دعا المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيّد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، الى استلهام معاني التوفيق والورع والتقوى من الأئمة المعصومين عليهم السلام.

وقال سماحته خلال استقباله  جمع من مسؤولي وأساتذة وطلبة العلوم الدينية من بغداد في بيته المكرّم بمدينة قم المقدّسة، ان مدينة الكاظمية المقدّسة هي جوار إمامين معصومين، مولانا موسى بن جعفر ومولانا محمد الجواد صلوات الله عليهما، وفي ماضي التاريخ تخرّج في الكاظمية المقدّسة كبار من علمائنا أمثال السيّد اسماعيل الصدر، والشيخ ميرزا علي الزنجاني، والسيّد حسن الصدر، وقبلهم المحقّق الكاظمي والمقدّس الكاظمي وآخرون. 

ودعا سماحته، الى التعبئة العلمية خصوصاً في مرحلة الشباب، مشددا على ان التعبئة العلمية بحاجة إلى وقت طويل وطويل وطويل، أي تعطي كل عمرك حتى تكون فقيهاً كبيراً، ومجتهداً كبيراً. 

واك دسماحته على التقوى الحقيقية، لافتا الى انها ليست بحاجة إلى وقت كثير، بل بحاجة إلى عزم قويّ، وبحاجة إلى إرادة قويّة، وبحاجة إلى تصميم قويّ. 

وقدم الوفد تقريراً موجزاً عن فعاليات مدرستهم، وكذلك شكره وتقديره لسماحة المرجع الشيرازي دام ظله على إرشاداته ووصاياه القيّمة، معتبراً إيّاها أسس ومنهج العمل لما فيه خير الدنيا والآخرة.