المرجع الشيرازي: سعادة البشرية بعملها بسيرة نبيّ الإسلام لا بالحفاظ على مقتنياته بالمتاحف

 

 

اكد المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيّد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، ان سعادة البشرية بعملها بسيرة نبيّ الإسلام لا بالحفاظ على مقتنياته بالمتاحف.

وقال سماحته خلال استقباله في بيته بمدينة قم المقدّسة، الدبلوماسي الهولندي السابق روبرت فن لانشت  وفي معرض رده على سؤال الباحث حول ما تبقّى من آثار نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله في المتاحف، "إنّ ما بقي من نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله من ثياب وغيرها فهي آثار تاريخية، ولكنّ الأهم من ذلك كلّه هو تاريخ نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله، أي سيرته، فإذا عرفت البشرية سيرة نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله وآمنت بها واعتقدت بها وعملت بها، فسوف لا ترى الكرة الأرضية حالة إعدام واحدة أبداً، ولا سجن شخص واحد، ولا أن يقضي شخص واحد ليلته بخوف ورعب خشية من الحاكم أو الحكومة".

وأوضح سماحته: البشر للأرض، والأرض للبشر، وهذا من أهمّ ما تبقّى من نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله، وأنت كواحد من البشر يمكنك أن تخدم البشرية في العالم أحسن خدمة، سواء المسيح منهم والمسلمين وغيرهم، بأن تسعى إلى تعريف تاريخ نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله إلى العالم. 

وشدّد سماحته، هذه مفاهيم غير مطبّقة اليوم ولم يعمل بها في المعمورة اليوم، ولكن نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله قد عمل بها ونفّذها، وأنت كإنسان اسع إلى خدمة الإنسانية بنشر مثل هذه الأمور عن نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله، علماً إنّ هذا الذي نقوله هو ليس ادّعاءات ندّعي نحن بها بل موجودة في التاريخ واحتفظ بها التاريخ.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input