منظّمة شيعة رايتس ووتش الدولية تشيد بالإجراءات السريلانكية لحماية المعزّين الحسينيين

 

 

أعربت منظمة شيعة رايتس ووتش، عن شكرها وتقديرها للإجراءات القانونية التي اتخذتها الحكومة السريلانكية مؤخّراً لحماية الشيعة في إقامة مراسيم العزاء الحسيني في شهر محرّم الحرام.

وقال بيان للمنظمة، "حسب تقارير رسمية، يبلغ عدد أتباع أهل البيت عليهم السلام في دولة سريلانكا قرابة خمسة وعشرين ألف نسمة، ومع بداية شهر أيلول سبتمبر الجاري الذي صادف مع بداية شهر محرّم الحرام، قضت المحكمة الرسمية في سريلانكا بأحكام على المجاميع ذات النزعة القومية في سريلانكا حتى يتمكّن أتباع أهل البيت عليهم السلام من إقامة مراسيم العزاء على الإمام الحسين عليه السلام في هذا البلد".

و نقل الابيان عن  أحد المسؤولين الرسميين السريلانكيين القول، "بعد وصول معلومات عن نوايا تلك المجاميع من محاولات قيامهم بمنع الحريّات الدينية للشيعة ومنع ممارساة الطقوس الدينية، كثّفت السلطات في كولومبو من إجراءاتها الأمنية في أطراف المراكز الدينية للشيعة، وكذلك قامت بتكثيف عدد القوات الأمنية في المناطق القريبة من مراكز الشيعة.

وبيّنت المنظّمة في بيانها، "لقد شهدت سريلانكا في الآونة الاخيرة ممارسات عنيفة مبنية على المعتقدات الدينية، كان أكبرها عمليات التفجير التي وقعت في أيّام عيد الفصح في شهر نيسان أبريل الماضي للسنة الميلادية الجارية 2019، وراح ضحية هذه التفجيرات أكثر من خمسمئة قتيل وجريح من الأبرياء العزل"، مشيرة الى إنّ ما يثير القلق هو تصاعد وتيرة عدم تحمّل الآخرين والعنف والتطرّف الذي بات يشهد ازدياداً بين المسؤولين في سريلانكا وفي المجتمع الدولي بشكل عام، ولأجل حماية المراكز الدينية الشيعية، قام المدّعي العام في كولومبو باتخاذ إجراء مسبق لأجل الارتقاء بمستوى الحريات الدينية في دولة سريلانكا.

واعربت منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية عن شكرها وتقديرها للمسؤولين السريلانكيين في اتّخاذهم ما يمنع من هتك حقوق الإنسان للأقليّات الدينية، داعية سائر الدول والحكومات الأخرى إلى اتّخاذ الإجراءات المماثلة لما تم في دولة سريلانكا، في مجال منع وقوع العنف والتصدّي القانوني لعمليات القمع غير الإنسانية التي ترتكبها المجاميع المتطرّفة.

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input