قومیة هوی المسلمة الصينية تعبّر عن قلقها إزاء حظر التعلیم الدیني

 

عبرت قومیة هوی الصینیة المسلمة عن قلقها من تزاید القیود والقمع الحكومي لها وأن تصبح في وضع شبیه بوضع مسلمي أقلیة الإیغور المسلمة الصینیة.

وافادت مصادر صحفية، ان قومیة هوى عبرت عن قلقها من إصدار الحكومة المحلیة في مقاطعة قانسو قانون لحظر التعلیم الدیني للشباب وإعتبرت ذلك تدخلاً في حیاة مسلمي هوي.

ويخشی مسلموا هوی إتخاذ السلطات المحلیة إجراءات قمعیة شبیهه بتلك التي إتخذتها السلطات ضد مسلمي الإیغور في محافظة سين کیانغ الصینیة، وکانت لمسلمي هوی علاقات حسنة مع السلطات المحلیة قبل ان تقوم السلطة بإتخاذ قرارات مناهضة لهم.

وقد أعلن مسئولوا القطاع التعلیمي في محافظة قانسو مع بدأ العام الصیني الجدید حظرهم التعلیم الدیني للأطفال والمراهقین ولم یعرف بعد ما اذا کان هذا القرار مستمراً أم أنه لفترة قصیرة فقط.

هذا ويذكر أن قومية هوي المسلمة التي تعيش في منطقة نينغشيا ذات الحكم الذاتي هي إحدى القوميات التي تتكون منها الصين، ويبلغ تعدادهم حوالي تسعة ملايين نسمة ويرجع تاريخ قومية هوي في منطقة نينغشيا إلى أواخر عهد أسرة تانج الملكية الصينية (من عام 618 م إلى 907 م).

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input