مسؤولة ألمانية: سنواصل مساعي زيارة مسلمي الأويغور

 

قالت مفوضة الحكومة الألمانية لشؤون حقوق الإنسان، بيربل كوفلر، ، إنها ستواصل مساعيها لزيارة مسلمي الأويغور في إقليم تركستان الشرقية (شينجيانغ)، شرقي الصين.

جاء ذلك في بيان للمسؤولة الألمانية على خلفية رفض بكين منحها تصريحاً لزيارة الإقليم الذي يشهد تشديدات أمنية مكثفة.

 ويواجه "الأويغور" في تركستان الشرقية انتهاكات بحقهم من قبل الحكومة الصينية التي تلاحقهم وتعتقلهم وتمنعهم من أداء شعائرهم الدينية، وفق تقارير إعلامية.

ونقلت وكالة أسوشيتيد برس الأمريكية عن كوفلرقولها، "أشعر بالصدمة إزاء التقارير الخاصة بالمعاملة التي تتلقاها أقلية الأويغور في شينجيانغ، وسأستمر في الدفع من أجل الحصول على تصريح لزيارة الإقليم قريبا".

ولفتت إلى أنها أرادت زيارة شينجيانغ حيث يوجد نحو مليون مسلم من أقلية الأويغور "محتجزين داخل معسكرات إعادة تلقين سياسي، في إطار حملة تصفها الصين بأنها لمكافحة الإرهاب والتطرف الديني".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input